##plugins.themes.bootstrap3.article.main##

م/ معاذ يحيى حمود الكحيل أ.د/ حمود احمد احمد الظفيري د/ طارق عبد الله حسين بركات د/ عبد الوهاب مجاهد حسن العنسي

Abstract

تواجه صناعة التشييد في اليمن عدد من العقبات أبرزها سوء الإدارة، ولذلك هدفت هذه الدراسة إلى تقييم الأداء في الإشراف على مشاريع التشييد الممولة دولياً ومعرفة مكامن القصور في أداء الجهات الاستشارية المحلية. حيث يعتبر ذلك الخطوة الاولى من أجل تحسين مستوى الأداء في إدارة المشاريع والإسهام بشكل فعال في بناء وتطوير البنية التحتية وازدهار صناعة التشييد في اليمن. تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي من خلال مراجعة شاملة للأدبيات تلتها دراسة ميدانية باستخدام استبيان تم تصميمة وتوزيعه على الجهات الاستشارية اليمنية ذات الصلة. وتوصلت الدراسة إلى أن مستوى أداء الجهات الاستشارية بشكل عام متوسط وأن عمليات إدارة التكلفة تعتبر الأكثر تأثيراً على مستوى أداء الجهات الاستشارية في الإشراف على مشاريع التشييد الممولة دولياً ويليها عمليات إدارة التكامل والنطاق ثم عمليات إدارة الجودة بينما كانت عمليات إدارة الجدول الزمني الأقل من حيث التأثير. وفي النهاية فإن عملية تقييم الأداء تعتبر الخطوة الأهم في سبيل تحسين أداء الجهات الاستشارية المحلية ودعم فريق المشروع في التغلب على المشاكل التي تواجه إدارة مشاريع التشييد في اليمن. وقد اقتصرت الدراسة على تقييم أداء الجهات الاستشارية. ويمكن أن تتناول الدراسات المستقبلية شركات المقاولات لدراسة الفروق في الأداء. وأوصى الباحثون بمواصلة الخطوات التي من شأنها المساهمة في تحسين أداء الجهات الاستشارية المحلية مثل تطوير منهجية عمل والتطوير الإبداعي لمقاييس نجاح المشروع.

Downloads

Download data is not yet available.

##plugins.themes.bootstrap3.article.details##

Keywords

صناعة التشييد اليمنية، إدارة المشاريع، تقييم الأداء، نموذج المثلث التقليدي، مقاييس نجاح المشروع.

Section
Civil Engineering